غشاء البكارة، يُسمَّى أيضًا الغشاء المهبلي أو إكليل المهبل.

غشاء البكارة

غشاء البكارة أو الغشاء المهبلي، طبقة رقيقة من الغشاء المخاطي تقع حول حافة المهبل. غشاء البكارة عُرضة للتمزق، لا يُمكن للفتاة معرفة إن كان غشاءها سليمًا أم لَا إلاَّ من خلال الخضوع لفحص طبي يُجريه طبيب نساء.

إتصل بالدكتور إسكندر بن علية عبر الهاتف، واتساب أو فايبر

504 090 24 216+

أنواع الأغشية

يُوجد غشاء البكارة على بعد حوالي 1-2 سم من فتحة المهبل، له أشكال متعددة، الحلقي والهلالي أكثرها شيوعًا.

  • غشاء البكارة الحلقي: يحتوي على فتحة مهبلية واحدة دائرية الشكل.
  • غشاء البكارة الهلالي: يَبدُو الغشاء على شكلِ هلال يَحجِبُ فتحة المهبل بشكل جزئي.
  • غشاء البكارة الغربالي: يحتوي على عدة ثقوب صغيرة ومتقاربة. قد تُعاني صاحبة الغشاء الغربالي من طول مدة أيام الحيض.
  • الغشاء ثُنائي الفتحة: يحتوي هذا الغشاء على فتحةً طبيعيةً وشريط من نسيج غشائي إضافي يُشكّل حاجزًا في منتصف الفتحة. النسيج الزائد يَجعلُ الغشاء يَبدُو كما لو أَنَّهُ يحتوي على فتحتين صغيرتين بدلاً من فتحة واحدة.
  • غشاء بكارة ذو فتحة صغيرة: يَحجبُ هذا الغشاء فتحة المهبل بشكل شبه كلي، لكنه يسمح بخروج دم الحيض من الجسم. يجب أن تخصع صاحبة هذا النوع من الغشاء لجراحة تصحيحية بسيطة يتم خلالها إزالة النسيج الزائد وتكبير حجم الفتحة. الهدف من التدخل الجراحي هو تسهيل نزول الدورة الشهرية وتقليل فرص الإصابة بالكتل المهبلية.
  • الغشاء المُصمت: يُسمَّى بالمُصمت لأنه مُغلق تمامًا ولا يُوجد به أي فتحات تسمح بمرور دماء الحيض والإفرازات المهبلية. تُكتشف هذه الحالة غالبًا عند بلوغ الفتاة حيث يؤدي إحتباس الدماء داخل تجويف الرحم والمهبل إلى ظهور أعراض مرضية، مثل: تأخر العادة الشهرية رغم ظهور كافة علامات البلوغ على الفتاة، ألم في أسفل البطن ومنطقة العانة، صعوبة في التبول.. يُعالج الغشاء المصمت بجراحة بسيطة يتم خلالها عمل فتحة صغيرة في الغشاء لتصريف الدم المتكدس، وبالتالي تجد الدورة الشهرية طريقها للخروج كل شهر.
يحتوي غشاء البكارة على فتحة أو أكثر تُتيح مرور دماء الحيض عبر المهبل إلى خارج الجسم.

الحفاظ على الغشاء المهبلي

يجب على الفتاة التي تُريد الحفاظ على غشاءها أن تَتَعرَّف على مختلف الأسباب التي قد تؤدي إلى فضه. يَتهتَّك غشاء البكارة بإدخال جسم صلب في المهبل، يَصلُ إلى الغشاء ويُمزِّق أنسجته. من المعروف أن الإيلاج هو العملية الأساسية لفض غشاء البكارة، لكن بعض الأغشية المهبلية مُتمدِّدة ولا تتعرَّض للأذى حتى مع تكرار الجماع. قد يَتسبَّبُ العبث بالأصابع عند فتحة المهبل في إتساع أو تمزق الغشاء، إجراء بعض العمليات الجراحية في منطقة المهبل من شأنه أيضًا أن يُفقِدَ الفتاة غشاءها.

الجراحة الترميمية لغشاء البكارة

لا يُوجد شيء يُمكن أن يُساعد الفتاة على إستعادة غشاء بكارتها بعد تمزقه إلاّ الخضوع للجراحة، هناك نوعان منها: الأولى عملية ترقيع غشاء بكارة مؤقتة والثانية عملية ترقيع غشاء بكارة دائمة.
تَعتمِدُ عملية الترقيع المؤقت لغشاء البكارَة على تقريب الحُدود المُتباعدة لِمُخلفات الغشاء ووصلها مع بعضها بواسطة خيطٍ جراحي قابل للإمتصاص. في عملية الترقيع الدائم لغشاء البكارة، يقوم الطبيب بأخذ رُقعة صغيرة من جدار المهبل الخلفي وزَرْعِها عند فَتحة المهبل الخارجية، تَمنحُ هذه الطريقة غشاءًا جديدًا ذا فعالية وظيفية كاملة.

للمزيد من المعلومات حول غشاء البكارة، يُمكن التواصل مباشرة مع الدكتور إسكندر بن علية عبر فايبر، واتساب أو إيمو.

إقرأ أيضًا: ترقيع غشاء البكارة – موقع واب الدكتور إسكندر بن علية.